حكومة أرض الصومال ترفض المشاركة القمة المقبلة مع الحكومة الاتحادية الانتقالية

0

  هرجيسا-19-ابريل  -2012وزير خارجية جمهورية الناطقة أرض الصومال للصحافة قال اليوم ان وجهة نظر على الرغم من أرض الصومال في السابق على ما يبدو أنه قد تم مناقشة مثمرة بين أرض الصومال والحكومة الانتقالية، للأسف، فإن الحكومة أرض الصومال وافقت على الانسحاب بشكل جماعي وعدم المشاركة في الاجتماع ما لم الرئيس الشيخ شريasف يسترد ‘قراره الحالي لتعيين ممثلين لها حاليا، ليس في دائرة حكومته للحكومة الاتحادية الانتقالية.

أكد الدكتور محمد أ. عمر أن مفهوم الاجتماع المقبل وكان لإشراك قناة اتصال بين الحكومة وزراء معينين أرض الصومال وذلك من الحكومة الاتحادية الانتقالية وزراء فقط، ويستند كليا القرار لغرض وحيد في أرض الصومال ليس للمشاركة في رئيس الحكومة الاتحادية الانتقالية وله للخروج من مكان إلى قرار تعيين مندوبين من بونتلاند وليس الحكومة الاتحادية الانتقالية كل ما هو متفق عليه.

بينما حكومة أرض الصومال ترحب هذه القمة بين أرض الصومال والحكومة الانتقالية، ونرى، واعتبروه اهانة من قبل جرأة الرئيس الشيخ شريف على اقتطاف المندوبين من مختلف المناطق من أي الصومال المندوبين بونتلاند الذي على مدى السنوات ال 20 الماضية أدان وأعربت عن استيائها من الإنجاز في أرض الصومال و الاستقلالية، ويقول وزير الخارجية لأرض الصومال.

في 23 فبراير زعماء العالم 2012 بما في ذلك هيلاري كلينتون، وزيرة الخارجية الأميركية، وبان كي مون، اجتمع أمين عام الأمم المتحدة مع أعضاء في الحكومة الصومالية وأرض الصومال لتنسيق الجهود المبذولة لمكافحة الفقر،